احتجاجات بإيران - أرشيفية


قالت مصادر محلية في مدينة الأهواز عاصمة محافظة خوزستان، إن السلطات عادت إلى قطع شبكة الانترنت عن المدينة على خلفية خروج احتجاجات شعبية واسعة بسبب أزمة المياه.

ونقلت قناة إيرانية معارضة عن المعارضة قولها إن “الإنترنت المنزلي والهاتف المحمول انقطع في بعض مناطق الأهواز التي كانت مسرحًا لاحتجاجات واسعة النطاق وفي مناطق أخرى بالأهواز انقطع الإنترنت بشدة”.

كما أفاد ناشطون عبر منصات اجتماعية بانقطاع شبكة الانترنت عن مدينة المحمرة العربية الواقعة أقصى محافظة خوزستان والمحاذية للحدود العراقية على خلفية احتجاجات بسبب أزمة المياه.

وشهدت مدن محافظة خوزستان العربية التي يقطنها قرابة خمسة ملايين نسمة احتجاجات منذ الخميس الماضي وحتى فجر اليوم الجمعة احتجاجات تطالب بتوفير المياه.

وقطعت السلطات قبل أيام شبكة الانترنت عن المحافظة لكن وسائل إعلام حكومية زعمت الخميس إن شبكة الانترنت عادة إلى الخدمة بعدما شهدت مناطق المحافظة حالة من الهدوء.

وفي الوقت نفسه، كانت هناك تقارير عن انتشار الاحتجاجات في شاهين شهر في أصفهان وسط إيران دعماً للمحتجين العرب في خوزستان.

وفي فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، ردد المتظاهرون شعارات “فداء لمتظاهري خوزستان” و “ندعم المحتجين في خوزستان”.

كما أصبحت إمكانية الإبلاغ عن استمرار التظاهرات في محافظة خوزستان صعبة بسبب انقطاع الإنترنت، وبحسب ناشطين هناك مخاوف من أن تستخدم الحكومة كما في نوفمبر 2019، الصمت الإخباري لقمع شديد.

وعلى الرغم من الأجواء الأمنية المشددة في خوزستان، تم يوم الخميس تشييع جنازة أحد الضحايا، هادي بهمني، الذي يقال إنه مراهق يبلغ من العمر 17 عامًا.

وقُتل هادي بهماني في 20 يوليو/تموز أثناء احتجاجات بمدينة إيذاءه الواقعة شرق محافظة خوزستان.

ويقول نشطاء حقوق الإنسان إن ثمانية متظاهرين على الأقل قتلوا بالرصاص حتى يوم الخميس، فيما يقول مسؤولون حكوميون أيضا إن ضابط شرطة قتل في الأيام الأخيرة في مدينة معشور العربية.

من جهة أخرى، دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني أهالي خوزستان إلى مواصلة احتجاجهم “بشكل قانوني” وعدم السماح “بإساءة العدو”.

وبحسب روحاني “فإن الاحتجاج حق لأهالي خوزستان، لكن في الوقت نفسه، حسب قوله، في خضم الاحتجاجات، قد يلجأ “شخص إلى حمل السلاح”.

المصدر : مواقع منوعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *