مستشفى لعلاج مرضى كورونا في العراق


سجّل العراق، الخميس، 81 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال آخر 24 ساعة، في إحصائية هي الأعلى منذ تفشي الوباء في البلاد قبل أكثر من عام.

ووفق آخر إحصائية صادرة عن وزارة الصحة، فقد سُجِّلت 8106 إصابات جديدة بكوفيد- 19 و7257 حالة شفاء و81 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وبلغ عدد مَن تلقّوا اللقاح حتى الآن مليوناً و218 ألفاً و518 شخصاً.

بدورها، علّقت عضو الفريق الطبي الإعلامي لوزارة الصحة، ربى فلاح حسن، على تلك التطورات، مؤكدة أنها “زيادة كبيرة وسريعة وغير مسبوقة لأعداد الوفيات”.

وقالت حسن في بيان إن “هذا دليل واضح على ما سبق وأن حذّرت منه وزارة الصحة.. التهاون يدفع الوضع الوبائي في البلاد نحو الأسوأ وقد ترتفع الأعداد خلال الأيام المقبلة في حال استمر عدم الالتزام وعدم الاكتراث لأخذ اللقاح رغم التحذيرات”.

وأضافت أن “هذه الأيام هي الأصعب وتشهد زيادة غير مسبوقة في أعداد الإصابات والوفيات التي تنذر بأن هذه الموجة خطيرة جداً”، محذرة من “التهاون وعدم الاكتراث للتدابير والإجراءات الطبية والوقائية”.

وتابعت: “هناك الكثير من الحالات الحرجة والشديدة في المستشفيات نتيجة هذه الموجة الشرسة”.

وكانت السطات الصحية وجهات رقابية وبرلمانية حذرت خلال الأيام الماضية من تصاعد معدلات الإصابة وضرورة العودة إلى فرض حظر للتجوال للسيطرة على الوضع الوبائي في البلاد، في وقت تقترب المستشفيات الحكومية في العراق من بلوغ الطاقة الاستعيابية لاستقبال المصابين.

وحتى اليوم، تجاوزت أعداد المصابين بفيروس كورونا في العراق منذ تفشي الجائحة في فبراير/شباط من العام الماضي، حاجز 1.5 مليون حالة، بينما تجاوزت الوفيات 18 ألف حالة.

المصدر : مواقع منوعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *