صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

قال مسؤولون فرنسيون إنه إذا كانت التسريبات صحيحة عن استهداف هاتف ماكرون، فإنها ستكون خطيرة للغاية

ذكرت تقارير إعلامية أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان واحدا من بين عدد من زعماء في العالم، يُعتقد أنهم استُهدفوا باختراق هواتفهم باستخدام برامج تجسس.

ويستهدف البرنامج، المعروف باسم “بيغاسوس”، الهواتف ويسمح لمشغليه بالتجسس على أهدافهم عبرها.

ويندرج هؤلاء الزعماء ضمن قائمة تضم نحو 50 ألف رقم هاتف لأشخاص يُعتقد أنها موضع اهتمام عملاء لشركة “أن أس أو غروب” ومقرها إسرائيل. وقد سربت هذه القائمة إلى وسائل الإعلام الكبرى.

وتنفي شركة “أن أس أو” ارتكاب أي مخالفات. وتقول إن البرنامج “مخصص للاستخدام ضد المجرمين والإرهابيين”.

Source : جوجل نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *