loader icon

قرر السباح التونسي أسامة الملولي انسحابه من المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، واعتزال المنافسات الدولية بشكل مفاجئ قبل أيام من انطلاق المسابقات بسبب خلافات مع اتحاد السباحة التونسي.

«قرش المتوسط» حقق ذهبية أولمبياد بكين 2008 في منافسات 1500 متر حرة بجانب ميداليتين في أولمبياد لندن 2012 (ذهبية الماراثون 10 كم وبرونزية 1500 متر حرة) كما تأهل للأولمبياد للمرة السادسة توالياً منذ تسجيله أول مشاركة في دورة سيدني عام 2000.

الملولي كتب عبر حسابه على شبكة «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي: «بعد شهر من المحنة، فقدت كل أمل في المصالحة أو كسب قضيتي… لذا قررت الانسحاب من المنافسات الدولية وأولمبياد طوكيو».

الملولي (36 عاماً) دخل في نزاع قضائي مع الجامعة التونسية للسباحة التي قدمت شكوى ضده عام 2018 للنيابة العامة في تونس بتهمة التدليس، كما جاء في بيان وزارة الرياضة الصادر يوم 15 يوليو.

السباح التونسي كان قد حجز بطاقة المشاركة في أولمبياد طوكيو في 20 يونيو الماضي عقب التواجد في المركز العاشر في ماراثون 10 كم مياه حرة في مدينة سيتوبال البرتغالية، بتحقيقه ساعتين ودقيقتين و55 ثانية.


Source : لااخبار جوجل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *